بيوت البر في سورية


تبرع سريع




بيوت البر في سورية

بيوت البر في سورية

إن التأثير المدمر للحرب على الإنسان والطبيعة حقيقة لا يمكن إنكارها. وإن هذا التأثير يشتد بشكل أكبر في ظروف الشتاء القاسية.

خلفت الحرب في سوريا منذ العام 2011 الكثير من القتلى، كما كانت السبب في فقدان الكثير من الناس بيوتهم وأقاربهم. والعائلات التي تركت بيوتها مرغمة تحت ظل القصف تلجأ إلى الدول المجاورة إن نجحت في ذلك. والعائلات التي لم تستطع الخروج تكافح للعيش ضمن شروط تضاريس ومواسم صعبة في المخيمات المتناثرة هنا وهناك.

في عام 2019 غادر مئات الآلاف من الأشخاص منازلهم وبدأوا بالهجرة إلى المناطق القريبة من الحدود التركية نتيجة استئناف الهجرة بسبب الهجمات على إدلب.

ولم تجد العائلات التي خرجت تاركة كل شيئ خلفها غير الجوامع والمخيمات لتأوي إليها. إن الحاجة إلى مأوى مؤهل أمر حيوي للعائلات التي لا تتمتع بأية حماية ضد البرد والحر والظروف الجوية القاسية.

يهدف وقف الديانة التركي، الذي يدعم العائلات التي مزقتها الحرب في العديد من المجالات من التعليم إلى الخدمات الخيرية منذ بداية الحرب، إلى تحسين مستويات المعيشة للعائلات، وخاصة الأيتام والمعاقين، من خلال إطلاق حملة مشروع بيوت البر تحت شعار "بر واحد، مأوى دافئ" للعائلات التي تكافح من أجل البقاء في ظروف صعبة.

وكجزء من الحملة قمنا بزيادة حجم البيوت إلى 38 مترا والتي كانت 28 مترا. حيث نسعى لعائلاتنا التي مزقتها الحرب بأن تعيش حياة أكثر رفاهية ببيوت البر المصنوعة من الخرسانة والمؤلفة من غرفتين مع حمام ومرحاض ومطبخ وساحة وتمتلك بابا حديدا. 

تكلفة بير بر واحد حتى تاريخ 30 نيسان 2022 هي 19.750. وبسبب أن تكلفة البناء تدفع بالعملة الأجنبية في المناطق التي تبنى فيها، فإن التكلفة تتغير بحسب قيمة صرف العملة بعد هذا التاريخ.

تم التبرع بـتكلفة 14.673 بيت إلى وقفنا من قبل المحسنين حتى الآن، تم تنفيذ 6.214 بيت منها، والعمل مستمر لبناء 2.900 بيت حتى الآن. كما تم التخطيط لبناء 5.559 بيت وينتظر تخصيص أرض من السلطات المحلية لها. حيث سيتم البدء فيها وإنهائها فور تخصيص الأرض مباشرة.


شارك البر
وقف الديانة التركي © 2022
عمل للصالح العام دون الحصول على إذن بقرار من مجلس الوزراء
سياسة الخصوصية ضمن إطار قانون الحماية الشخصية

ssl