الزلازل


تبرع سريع




الزلازل

الهزات الناتجة عن تشقق قشرة الأرض تنتشر كموجات ينتج عنها انهدام الأبنية والمحلات وخسائر كبيرة في الأرواح وتأثيرا كبيرا على اقتصاد البلد بحسب شدتها.

وفي المناطق التي تحدث فيها الزلازل، تظهر  مشاكل مثل الجوع والنظافة وعلى رأسها مشكلة الإيواء، مما يجعل من الصعب على الناس البقاء على قيد الحياة.

والناس عاجزون في مواجهة ما يوصف بأنه كارثة طبيعية وينتظرون ووصول يد العون  منذ لحظة وقوعها.

ويقوم وقف الديانة التركي بتضميد الجروح من خلال الاستجابة الفورية للزلازل في الداخل والخارج من حيث إيصال المساعدات الإنسانية الطارئة.

وبدعم من محسنينا الكرام، نحاول تخفيف بعض المعاناة من خلال إيصال البطانيات والسخانات والوجبات الساخنة والمياه وحزم النظافة الصحية إلى مناطق الزلازل.

وتحاول العائلات التي دمرت منازلها أو لم تتمكن من دخول منازلها بسبب الهزات البقاء على قيد الحياة بالمساعدات التي أرسلت إلى المنطقة.

بعد زلزال إزمير الذي بلغت قوته 6.6 درجة، والذي كان مركزه قبالة سفري حصار في إزمير، وصل وقف الديانة التركي إلى المنطقة بسرعة وحدد الاحتياجات اللازمة.

قدمنا الحساء الساخن والطعام والخبز والحلويات والمياه للأسر التي لم تتمكن من دخول منازلها والفرق العاملة في المنطقة من خلال مطبخنا المتنقل الذي يتسع لـ 10,000 شخص.

وبالإضافة إلى ذلك تم شراء وتسليم مواد اللازمة أثناء الكوارث والتي تحتوي على مواد مثل الخيام والمولدات وأجهزة الصوت وخزانات المياه إلى مستودعات AFAD اللوجستية.

وبالإضافة إلى ذلك، قمنا بتوصيل إمدادات الإغاثة مثل البطانيات والسخانات وعبوات النظافة لأسر ضحايا الزلزال في المنطقة.

يمكنكم التبرع بــ10 ليرات تركية بكتابة DEPREM وإرسالها كرسالة نصية إلى الرقم 5601 (ملاحظة: الرسالة مخصصة لأرقام الجوال التركي) لكي يعلم المتضررون بأنهم ليسوا وحدهم، وداعمين حملتنا تحت شعار "الوقت وقت تضميد الجراح".

 كما يمكنكم التبرع عن طريق موقعنا الالكتروني وفروعنا ودور الإفتاء في الولايات والبلديات والبنوك وتطبيق الجوال وفروع البريد دون دفع أية مصاريف. 


شارك البر
وقف الديانة التركي © 2022
عمل للصالح العام دون الحصول على إذن بقرار من مجلس الوزراء
سياسة الخصوصية ضمن إطار قانون الحماية الشخصية

ssl